لندن

دليلك الرئيسي للندن

$module/image

مقالات لإيانثي بات

تكتب إيانثي بات، وهي صحفية مقيمة في لندن، عن توجهات السفر الجديدة والترف في صحفٍ من بينها مجلة Condé Nast Traveller، وBrides، وSunday Times Travel، وThe Independent،و British Airways’ High Life.

حدد موضعك

يقع فندق ماندارين أورينتال هايد بارك، لندن في نقطة التقاء أشهر شوارع نايتسبريدج – فشارع سلوان يؤدي إلى تشيلسي، وشارع برومتون رود يؤدي إلى ساوث كنسينغتون – ولذا فلا عجب أن يجذب جمهورًا أنيقًا. فهنا ينهي رجال الأعمال الناجحون صفقات شراء المحار، وينظر واضعو الموضة بإعجابٍ لنوافذ المتاجر التي أبدعها أشهر المصممين، ويحمل السكان المحليون كلاب الداشهند الألمانية في حقائب يد شانيل. أما عن المكان المثالي لتفقد المكان بأكمله فهو طاولة في إحدى مقاهي شارع موتكومب الجميلة وتناول شرائح الجبنة المصنوعة يدويًا في .Fine Cheese Co أو تناول كوبٍ من الشيكولاتة القشدية الساخنة في Rococo.

غذي روحك

إنه الوجهة التي وصفها المؤرخ الفني السير روي سترونج بأنها ‘حقيبة يد واسعةٍ للغاية’، إنه متحف فيكتوريا & ألبرت في منطقة ساوث كنسينغتون الذي يمتد على مساحة سبعة أميال تملؤها معارض الصور المذهلة المكرسة للفنون الزخرفية والتصميم. ستجد هنا كل شيء بدايةً من السجاد الإيراني الذي يهتم بأدق التفاصيل وحتى مخطوطة أوليفر تويست لتشارلز ديكنز، فضلاً عن غرفٍ مليئةٍ بتحفٍ نفيسة لا مثيل لها. أدخل من خلال ساحة المتحف الجديدة التي صممتها المهندسة أماندا ليفيت والتي تضم معرض Exhibition Road Quarter. أما عن الخروج لتمضية الأمسية، فإن مسرح رويال كورت يعد واحدًا من أفضل المسارح في لندن، وقد شهد بداية الأعمال المسرحية لأشهر الكتَّاب المسرحيين ومنهم صمويل بيكيت. وستحصل على نفس القدر من الإثارة في معرض ساتشي للصور، حيث تتراوح الأعمال فيه من صور لفنانين كبار وحتى المصورين الفوتوغرافيين الجديرين بالاحترام.

متحف فيكتوريا وألبرت

متحف فيكتوريا وألبرت هو أكبر متحف للفنون والتصاميم الزخرفية على مستوى العالم. التصوير الفوتوغرافي لشركة Hufton and Crow.

متحف فيكتوريا وألبرت

يمتد تاريخ المجموعة الدائمة في متحف فيكتوريا وألبرت لنحو 5000 عام ويضم أكثر من 4.5 مليون قطعة فنية.

معرض الصور ساتشي

لوحة لا عنوان لها لمها ملاح في معرض الصور ساتشي. صورة فوتوغرافية: ستيف وايت

معرض الصور ساتشي

اعثر على معرض الصور ساتشي في مقر دوق يورك الأسبق في تشيلسي. التصوير الفوتوغرافي لماثيو بوث.

تسوق وكأنك في موطنك

استمتع بمزايا الموقع الفريد للفندق لتجديد حياتك في متجر هارفي نيكولز الفاخر متعدد الأقسام. اختاري علاج سبا لمدة 60 أو 90 دقيقة بالإضافة إلى حقيبة هدايا مستحضرات التجميل للترحيب بك. وفي الوقت نفسه، يمثل تصميم المتاجر في شارع برومتون رود وحوله دومًا متعةً لكل من يزورها: يقع متجر هارودز الشهير على بعد خمس دقائق مشيًا على الأقدام من الفندق، حيث يمكن للتصميمات الداخلية في متجري سكانديومومينت أن تمنحك الإلهام الذي تبحث عنه. وعند الزاوية، تقف متاجر شارع سلون ستريت كأفضل دليلٍ للأزياء الأنيقة: ويظهر ذلك جليًا في كل من فيندي، وتوم فورد، وجيمي تشو، وبودلز. ونظرًا لقرب الفندق أيضًا من وسط المدينة، فإن من السهل أيضًا الوصول إلى شارع نيو بوند ستريت في حي مايفير والخياطين الذين لا مثيل لهم في سافيل رو. وإذا لم تكن قد زرت حي كوفنت غاردن مؤخرًا، فلتعلم بأنه: ربما كان في الماضي بحاجةٍ إلى تحسين: لكنه أعاد تقديم نفسه كواحدٍ من أكثر المناطق التجارية رواجًا لاحتوائه على متاجر شهيرة كبربري، وباربور، ومتاجر مستحضرات التجميل التي تستحق اهتمام الجميع بها.

استمتع بزيارة بعض المعالم

المشي هو أفضل وسيلة لاستكشاف معالم لندن. يظل غرب نايتسبريدج قبلة عشاق الأوبرا المفضلة نظرًا لاحتوائه على قاعة ألبرت الملكية. عندما تم بناء هذه القاعة في ستينيات القرن التاسع عشر كان سقفها الحديدي اللامع والضخم أكبر قبةٍ غير مسنودة في العالم، ولا زالت تدهش عقل كل من تقع عينه عليها حتى وقتنا هذا. ومن المعالم الجميلة الأيقونية الأخرى متحف التاريخ الطبيعي بساوث كنزنغتون، بهيكله العلوي المهيب الذي يُعد إحياءً للأسلوب القوطي في البناء. أما إذا اتجهت شرقًا من الفندق، ومشيت من خلال متنزه غرين بارك، فسوف تمر بالمعلميْن الملكييْن وهما قصر بكنغهام ودير وستمنستر قبل أن تصل إلى منطقة ساوث بانك. وعندما تطأ قدمك هذه المنطقة، استمتع بالنظر إلى معالم لندن الآتية – متحف تيت مودرن، وكاتدرائية سانت بول، و برج شارد الذي صممه المعماري الإيطالي الشهير رينزو بيانو، وقد استوحى قمته ذات النهاية المدببة من صواري السفن الطويلة التي اعتادت أن تبحر متمايلةً عبر نهر التايمز.

https://photos.mandarinoriental.com/is/image/MandarinOriental/Nigel-Bowen-BW

حصريًا في لندن...

قوس ولنغتون المدهش في متنزه هايد بارك يُخبّئ وراءه سرًا كبيرًا. فقد استخدمت أحد أعمدته الاثنين بدايةً من عام 1883 كأصغر قسمٍ للشرطة في لندن. وعلى الرغم من إغلاقه في خمسينيات القرن العشرين، إلا أن الحيز لم يتم تحويله من قبل هيئة التراث الإنكليزي إلا منذ 20 عام تقريبًا وهو يُستخدم الآن كساحة عرض، ولذا فالأمر يستحق منك أن تقوم بزيارةٍ قصيرة لترى ما يُعرض في هذا المكان. وسبق وأن تم عرض الآثار الفرعونية القديمة والستونهنج في المعارض السابقة.

نايجل باون، رئيس الكونسيرج، فندق ماندارين أورينتال هايد بارك

اشرب نخب وصولك إلى الفندق

ابدأ بالشمبانيا في إحدى غرف الفندق الجميلة المجددة حديثًا والمطلة على نايتسبريدج. ثم انتقل إلى النسخة اللندنية من حانة بولود التي تتمتع بشهرة كبيرة في نيويورك. تتميز الحانة بتصميمها الداخلي الخشبي الدافئ ومقاعدها المكسوة بالجلد الأحمر اللامع، فتحس بداخلها وكأنك في حانةٍ باريسية صغيرةٍ وأنيقة. تقدم الحانة، التي يديرها رئيس الطهاة الشهير دانيال بولود، مجموعةً مختارة بدقة من الخمور التي تم إنتاجها في مدينتها الأصلية ليون والمناطق المحيطة بها.

حانات الكوكتيلات كثيرة، لكن عندما يتعاون رئيس الطهاة ريتشارد كوريغان مع رفاقه في حانة ديد رابيت الشهيرة في نيويورك، فإن الأمر يستحق منا الانتباه. والنتيجة هي حانة ديكي في حي مايفير، وهي عبارة عن حانة صغيرة تمتاز بالبساطة، وتُقدِّم الخلطات المبتكرة مع اللمسات النباتية (مثل السكوتش مع الكزبرة).

سارع بالاسترخاء

سارع بالاسترخاء

سبا ومركز عافية

إن تألق فندقٍ لندني بجوار متنزه هايد بارك يعني بأنك ستنعم بحديقةٍ خلفية ساحرة لن تمل أبدًا من النظر إليها. فبالإضافة إلى المروج الخضراء المتموجة، ستجد هناك نافورة الأميرة ديانا التذكارية الهادئة والتي يمكن أن تبل أصابع قدمك فيها، والتحف الفنية الرائعة في معرض الصور سيربنتاين، وقوارب التجديف لنزهةٍ في البحيرة، وإسطبل لاستئجار جوادٍ مفعم بالحيوية والنشاط. ويمكنك في وقتٍ لاحق أن تزور المساحات الخارجية الرائعة، وتنعم بعلاج سبا في "رحلة English Rose" بغرفة نومك في الفندق. وتشمل هذه الرحلة جلسة تدليك بكمادات مشبعة بأريج الزهور إلى جانب الزيوت العطرية المقوية. ستنعم بالنشاط والحيوية بعد انتهاء رحلة العلاج مباشرةً.

تناول الطعام في أجواءٍ راقية

تناول الطعام في مطعمٍ حائزٍ على نجوم ميشلان، وجائزة الإنجاز مدى الحياة في مسابقة أفضل 50 مطعمًا على مستوى العالم، واستمتع بالمثلجات مع الخبز الأسمر’ إنه مطعم Heston Blumenthal الذي تتميز أصنافه بسحرٍ ومذاقٍ ليس لهما حدود. يقدم مطعم Dinner by Heston، الحائز على نجمتَيْ ميشلان، في فندق ماندارين أورينتال هايد بارك، لندن، أطباقًا بريطانية تاريخية بسرعةٍ ومهارة، وهي أطباق رائعةٌ للغاية حتى أن العديد منها،– مثل فاكهة اللحوم – يعتبر من كلاسيكيات الأطباق العصرية. وعلى مقربةٍ منه ستجد مطعم Zuma، حيث يدهشك طهاته البارعون بما يقدمونه من سوشي رائع المذاق. وفي مايفير، يُعد مطعم Isabel المكان الأمثل لتناول الأطباق السريعة الشعبية والممتعة.

السفر عبر الزمن

استوحى ألان ألكسندر ميلن فكرة مجموعته القصصية ويني ذا بوه من ابنه كريستوفر روبين بعد أن رآه يلعب بدبٍ دمية اشتراها من قسم الدُمى بمتجر هارودز. وسُمّيَت الشخصية الخيالية المحبة للعسل في قصص ميلن باسم ويني على اسم دُبٍّ اعتادت العائلة أن تراه خلال رحلاتها إلى حديقة حيوان لندن.

https://mandarinoriental.com/templates/main/img/MO_Magazine_Logo_BLK.svg

ومع مسك الختام

لا شيء في ‘لندن’ أجمل من شرابٍ تتناوله في ‘حانة محلية’. The Alfred Tennyson هي إحدى الوجهات القريبة المفضلة التي تقدم المشروبات الكحولية المخمرة التقليدية، وتتميز بجوٍ من المرح وشواء من الدرجة الأولى أيام الأحد.

أفضل المساحات الخضراء في لندن